اخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية » اصدارات » تقارير » تقارير سنوية » التقرير السنوي 2011 ….الانتقال إلى الديمقراطية في الوطن العربي بين الاصلاح التدريجي والفعل الثوري

التقرير السنوي 2011 ….الانتقال إلى الديمقراطية في الوطن العربي بين الاصلاح التدريجي والفعل الثوري

لم تتوقف دعوة المجتمع العربي للإصلاح لحظة واحدة منذ استقلال البلدان العربية فقدم الفكر السياسي العربي عشرات من الرؤى السياسية للإصلاح، وقدمت الأحزاب ومؤسسات المجتمع المدني حيثما وجدت برامج محددة، وعبر الشارع في العديد من البلدان العربية عن مطالب واضحة بأشكال متنوعة، لكن ظلت كل هذه المطالب – رغم التضحيات التي صاحبتها- صرخة في واد، حيث كانت الحركة السياسية والاجتماعية هشة ومنسحقة تحت وطأة التشريعات والممارسات القمعية، وكان بعضها مخترقاً من النظم القمعية أو من الخارج، وكان بعضها يرفض بعضها الآخر أكثر مما يرفض النظم الاستبدادية مثل رفض الشيوعيين تارة، أو رفض التيار الإسلامي السياسي تارة أخرى، أو اجتثاث القوميين تارة ثالثة……. للاطلاع على التقرير اضغط هنا

التعليقات مغلقة

إلى الأعلى