اخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية » الاخبار » خبـر صحفي …. حملت اسم المناضل الفلسطيني الدكتور “أحمد صدقي الدجاني” ….. انطلاق فعاليات الدورة التدريبية العربية الثالثة

خبـر صحفي …. حملت اسم المناضل الفلسطيني الدكتور “أحمد صدقي الدجاني” ….. انطلاق فعاليات الدورة التدريبية العربية الثالثة

القاهرة في 7  أغسطس/آب 2016

خبـــر صحـــفي

حملت اسم المناضل الفلسطيني الدكتور “أحمد صدقي الدجاني”

انطلاق فعاليات الدورة التدريبية العربية الثالثة

لبناء القدرات في مجال تعزيز احترام حقوق الإنسان

احمد-صدقي-الدجاني

انطلقت صباح اليوم الدورة التدريبية العربية الثالثة لبناء القدرات في مجال تعزيز احترام وحماية حقوق الإنسان، والتي تنظمها المنظمة العربية لحقوق الإنسان بالقاهرة في الفترة من 7 إلى 11 أغسطس/آب 2016، والتي تأتي هذه المرة تحت اسم المناضل والنمفكر الفلسطيني الراحل الدكتور “أحمد صدقي الدجاني” نائب رئيس مجلس أمناء المنظمة الأسبق.

يشارك في فعاليات الدورة 29 مشاركة ومشارك من 11 بلداً عربياً، ويتناولون جوانب استخدام معايير الحقوق المدنية والسياسية، ومعايير الحقوق الاقتصادية والاجتماعية، والتفاعل مع آليات الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، والآليات الوطنية لحقوق الإنسان. كما يشمل أعمال المتابعة والرصد والتقصي والتوثيق وإعداد التقارير وإنتاج واستخدتم المعلومات.

افتتح فعاليات الدورة الأستاذ “علاء شلبي” الأمين العام للمنظمة والأستاذ “محمد راضي” المدير التنفيذي، وأشار الأمين العام إلى أن هذه الدورة تأتي ضمن سلسلة دورية منتظمة من الدورات الإقليمية المختصة بالعمل في مجالات تعزيز احترام وحماية حقوق الإنسان، وأنها تأتي متأخرة عن موعدها المقرر في ديسمبر 2015 على صلة بالأزمة المالية التي تعاني بها المنظمة.

وأشار الأمين العام إلى أن هذه الفعاليات التدريبية تأتي في إطار تنفيذ توجهات المنظمةخلال السنوات الخمس السابقة لسد الفجوة في النقص في الحقوقيين المختصين في مجالات الدفاع والتدخل في المنطقة العربية، وهو الأمر الذي كشفه بجلاء تحديات فترات الانتقال والحراك في غالبية البلدان العربية، وبهدف مضاعفة أثر وقدرة الحقوقيين العرب على التحرك والتأثير في تحسين وإصلاح الوضعية والحد من المخاطر، وباعتبارهم أصحاب المسئولية والدور الأساسي في التقييم والتدخل.

وكانت المنظمة قد نظمت أكثر من 20 دورة إقليمية ووطنية متخصصة في مجالات الحماية والدفاع والرقابة والرصد خلال السنوات الأربع الماضية، وقررت بالتوازي مع العيد الثلاثين لتأسيسها في العام 2013 أن تنفذ دورة سنوية متخصصة في مجالات الرصد والحماية، ورافقها تقليد بتسمية الدورة باسم أحد الأباء المؤسسين للمنظمة، وجاءت الدورة الثانية في العام 2014 لتحمل اسم المناضل الكويتي الراحل “جاسم القطامي” وتأتي دورة العام 2015 المنعقدة حالياً باسم الراحل “صدقي الدجاني”.

تأتي الدورة الحالية بدعم من الصندوق العربي لحقوق الإنسان، ويشارك في أنشطة التدريب الزملاء “إسلام أبو العينين”، “هايدي علي”، د. “يسري مصطفى”، “نبيل عبد الحفيظ”، “محسن عوض”، “محمود قنديل”، “رضا عبد العزيز”، “علاء شلبي”.

 * *  *

التعليقات مغلقة

إلى الأعلى