الأربعاء, ديسمبر 19, 2018 Email اللغــة :
عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أنشطة » خبر صحفي … اختتام أعمال ورشة العمل حول تحديث التشريعات العقابية في مصر

خبر صحفي … اختتام أعمال ورشة العمل حول تحديث التشريعات العقابية في مصر

القاهرة في ١٧ أكتوبر/تشرين أول ٢٠١٨

 

خبر صحفي
اختتام أعمال ورشة العمل حول تحديث التشريعات العقابية في مصر
.. وتوافق على استمرار جولات الحوار وتوسيع قاعدة المشاركة

اختتمت مساء اليوم أعمال ورشة العمل الفنية حول تحديث التشريعات العقابية في مصر ، في سياق تفعيل استحقاقات دستور مصر ٢٠١٤ والالتزام بالمعايير الدولية لحقوق الإنسان التي صادقت عليها مصر، والتي تأتي في إطار الشراكة بين المنظمة العربية لحقوق الإنسان ومنظمة “هاندز أوف كابن” الإيطالية لتقوية مساهمة المجتمع المدني في تعزيز العدالة الجنائية والحد من العقوبات المغلظة.

شارك في فعاليات الورشة ممثلون عن منظمات المجتمع المدني المعنية بالتشريع والعدالة الجنائية، والمجلس القومي لحقوق الإنسان، ولجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، ومكتب السيد النائب العام، ووزارات التضامن الاجتماعي والخارجية والشؤون القانونية.

اختتم الفعاليات كل من الأستاذ “علاء شلبي” الأمين العام للمنظمة العربية لحقوق الإنسان، والنائبة “منال ماهر” ممثلة لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، وأعربا عن ترحيبهما بالتوافق الواسع على متطلبات التحديث، والطائفة الواسعة من القضايا والأولويات التشريعية، والتوصل لمقترحات ذات طبيعة عملية، والاستقرار على استمرار الحوار في المرحلة المقبلة بهدف التوصل إلى مقترحات تشريعية متكاملة بهدف مناقشتها وتبنيها والعمل على إقرارها، بالإضافة إلى الافكار المتعلقة بتحسين اداء كافة الأطراف في الممارسة والواقع العملي.

استمعت الورشة خلال اليومين الأخيرين إلى مداخلات معمقة حول تطوير الفلسفة العقابية، ومعالجة التوسع في العمل بعقوبة الاعدام في جوانبه التشريعية والتطبيقية، وضمان استدامة الجهود الجارية لمكافحة جرائم التعذيب وسوء المعاملة عبر سد الفجوات التشريعية وتعزيز آليات التحقيق واستخدام الوسائل التكنولوجية، ومقترحات إثراء التعديلات المرتقبة على قانون الإجراءات الجنائية، وتعزيز الحماية الجنائية للمجموعات الخاصة.

واستمعت الجلسة لملاحظات ومقترحات متنوعة عرضها فريق من الخبراء، شمل الأستاذ “محمود قنديل” المحامي بالنقض وكبير مستشاري المنظمة العربية لحقوق الإنسان، والدكتور “حافظ أبو سعدة” رئيس المنظمة المصرية لحقوق الإنسان، والأستاذ الدكتور “عماد الفقي” عميد كلية الحقوق بجامعة السادات، والباحث في العلوم السياسية الدكتور “كرم خميس”، والأستاذ “معتز بالله عثمان” المحامي ومستشار المنظمة العربية لحقوق الإنسان، والدكتور “محمود محمود” مستشار وزيرة التضامن الاجتماعي.

وأشاد فريق خبراء المنظمة العربية لحقوق الإنسان بالمشاركة النشطة لكافة الأطراف، متوجهين الشكر بصفة خاصة إلى فريق الإدارة العامة لحقوق الإنسان بالنيابة العامة ووزارة التضامن الاجتماعي.

كما أشاد المشاركون بما أتاحته مائدة الخبراء والورشة الفنية على مدار الأيام الأربعة من تواصل وتعارف بين مختلف الأطراف، والاطلاع على كثير من الخطوات الإيجابية التي اتخذتها مختلف الأطراف – كل على حدة، منوهين بأهمية التواصل المستمر والتنسيق وتكامل الجهود للوصول للغايات المتوخاة.

وأشاد المشاركون بصفة خاصة بانفتاح لجنة حقوق الإنسان في مجلس النواب على تلقي المقترحات بهدف الإفادة منها في الجهود التشريعية الجارية، وتوجيه السيد النائب العام بالاهتمام بمخرجات الفعاليات للعمل على الاستفادة منها في جهود النيابة العامة لحماية حقوق الإنسان وتعزيز الحماية الجنائية.

وثمن المشاركون قبول المنظمة العربية لحقوق الإنسان تولي مهمة إعداد تقرير تفصيلي حول المناقشات وتصميم المقترحات العملية لتوفيرها للاطراف المشاركة بهدف الاستفادة منها، والإعداد لجولة حوار أكثر توسعا تقرر عقدها خلال الشهور الثلاثة المقبلة.

* * *

الأخبار الصحفية ذات الصلة:
– ورشة العمل الفنية
http://aohr.net/portal/?p=9049
– مائدة الخبراء
http://aohr.net/portal/?p=9042

التعليقات مغلقة

إلى الأعلى